الخميس، 18 يونيو، 2009

استعجلتى الرحيل.


استعجلتى الرحيل


استعجلتى الرحيل وتركتى خلفكى اذيال من هموم الملمها

تركتى

هم و كرب وغم وااة


ورغم كل ذلك

حين سؤلت عن حبك,قلت, انة احلى الاقدار

استعجلتى الرحيل

يا من

شربت من راحت يديكى

وجعلت من زفيرك شهيق لى

وكنت اجوب العالم ببريق عينيكى

استعجلتى الرحيل

يا من

كانت وسادة راسى اضلعكى

وكنتى تمحى همى بلمسة واحدة من اصبعكى

استعجلتى الرحيل

بحثت عنكى فى كل مكان

فوق الارض وفى الشطئان

سالت الانس وسالت الجان

وبلا جدوى

لقد تبدلت لدى المفاهيم!!؟

هل الحب نعمة ام نقمة؟

هل هذا قلبك ام قلبى؟

هل انتى حقيقة ام سراب؟

كنت قديما اكتب الشعر عن العشاق

اصبحت الان حديث العشاق

اصبح حالى ليس بحال!!؟

علمتينى يا سيدتى؛

ان للفجر اذان وللحب زمان

ولكن لم تدركى يا سيدتى ان للرحيل اوان 

استعجلتى الرحيل....


هناك 3 تعليقات:

  1. تحفه يا امير
    بجد والله
    شكلك فنان كبير واحنا مش اخدين بالنا
    دينا

    ردحذف
  2. تسلمى يا دينا يا رافعة معنوياتى

    طيب اديكى عرفتى انى فنان كبير؟!

    ابقى خدى بالك بعد كدة

    ردحذف
  3. وقد يجمع الله الشتيتين بعدما
    ....يظنان كل الظن...ان لا تلاقيا

    ردحذف